قائمة الصفحات
قائمة اﻷقسام

أٌرسل في أغسطس 15, 2013 في مقالات | تعليقات (0)

اللعب في آلة الزمن

  في يوم واحد على غير المتوقع تمكنت قوات الأمن المصرية من فض إعتصامي رابعة العدوية و ميدان نهضة مصر، وإرتفع عدد قتلى فض الإعتصام وما تلاه من عنف وعنف مضاد إلى 525 شخصا حتى وقت كتابة المقال ، والعنف دائما أمر مؤسف وغير محبذ، والعنف إعلاميا يخدم قضية الإخوان ولا يخدم الجيش، وبالتالي أصبح العنف الخيار الوحيد المتبقي، بعد إعتصام دام أكثر من أربعين يوما، وإنقضاء شهر رمضان وأيام العيد. الإخوان رفضوا قبول كل المقترحات التي قدمت من أطراف عربية ودولية للحل، رفعوا سقف مطالبهم إلى رجوع مرسي والدستور، وواقعيا هم أرادوا العبث في ساعة الزمن وإعادة التاريخ، عبر عدم إدراكهم أن مرسي تجاوزه التاريخ، تماما كما حصل يوم معركة الجمل حين تجاوز التاريخ مبارك، وأصبح لزاما عليه التخلي عن منصبه. وحتى إشغال الناس في التسمية وكونه إنقلابا أو ثورة هي عين المشاحه في الإصطلاح، فالواقع يصنع الشرعية لا المصطلحات البراقة، والجدل في مصر لا يجب أن يقتصر حول 30 يونيو، بل يجب أن يعود أيضا إلى 25 يناير وإلى ثورة 1952، فكل من إستفاد سماها ثورة وكل...

قراءة المزيد

أٌرسل في ديسمبر 20, 2012 في مقالات | تعليقات (0)

الخرافة المطلوبة

مصر الآن بين شوطي المباراة الدستورية، إنتهى الشوط الأول الذي شمل تصويت ١٠ محافظات تشمل ٢٦ مليون ناخب، والذي مدد فيه التصويت ليومين، وبإنتظار السبت القادم لتصويت ال١٧ محافظة المتبقية والتي تشمل ٢٥ مليون ناخب، ويجب الإشارة إلى أن مباراة الدستور كانت سياسية بإمتياز، ولو حاول الطرفين صبغها بصبغة قانونية، متعلقه بماهية مواد الدستور. وبعد الفراغ من مسلسل الفزاعات الذي مارسته الأنظمة السابقة ، عبر تحذير مبارك من أن البديل في الحكم هم الإخوان، وتحذير القذافي من تنظيم القاعدة، وصولا لبشار الأسد الذي أشار أن الجيش الحر عبارة عن عصابات إرهابية، ترغب الوصول للحكم والقضاء على أخر معقل للعلمانية والتعايش بين  الأديان. وصلنا في مصر تحديدا إلى مرحلة القصص الخرافية، المغلفة بنظرية المؤامرة تبريرا لأخذ الحق باليد، وتقويض سلطة الدولة والأمن في الفصل بين المتخاصمين في الوطن، لتحقيق أهداف سياسية، ولوي ذراع المخالفين، وإنهاك القوى الأمنية المرهقة أصلا بين تأمين الاستفتاء وملاحقة الإعتصامات، وقد غذى هذه الخرافات بالطبع المماحكات السياسية. بدأت القصة بأن زعم الإخوان أن مؤامرة تحاك بليل مع قضاة من المحكمة الدستورية، للنقض في مجلس الشورى ولجنة...

قراءة المزيد

أٌرسل في ديسمبر 16, 2012 في مقالات | تعليقات (1)

جمهورية مصر اللبنانية

زرت لبنان قبل عامين لحضور معرض الكتاب ، وسألت لبنانيا عنما تغير بعد حرب تموز 2006، وهجوم حزب الله على مناطق الدروز في الجبل والسنه في غرب بيروت آيار  2008 على المستوى الإنساني ، فأجابني بعفوية : لم نكن نعرف علي من جورج !، واليوم أصبح أي شخص قبل أن نتحدث معه نسأله عن هويته، كما لم نعهد من قبل كلبنانيين، حتى في الحرب الأهلية. في مصر اليوم وفي مخاض الإستفتاء على الدستور، تسمع قصص من شاكلة أن أخوين يمتلكان محلا في وسط البلد، أحدهما مؤيد للإخوان والآخر معارض، وصلا حدا من التضاد أنهما اتفقا على أن يدير  لمحل أحدهما صباحا ، والآخر مساء حتى لا يلتقيان معا. وتسمع من تجمعات ليبراليه بأنها خاطبت ليبرالي متعاطف مع الإخوان المسلمين، بأنه غير مرحب به معهم، وبالطبع ينطبق ذلك على تجمعات للإسلام السياسي، وصولا إلى عادل إمام الذي يخاطبه إبن بنته المتزوجة من إبن المرشد السابق للإخوان المسلمين، قائلا له : جدي هل أنت مسلم ؟؟ الموضوع في مصر أبعد من التصويت ب”موافق” أو “غير موافق” على مسودة الدستور، الموضوع تعدى...

قراءة المزيد

أٌرسل في ديسمبر 15, 2012 في مقالات | تعليقات (0)

حتى لا تبقى مظاهرة

أصدر الرئيس مرسي إعلاناً دستورياً جديداً يلغي بمقتضاه الإعلان الدستوري الذي سبقه، والذي هب الشعب في مظاهرات مناهضة له في ميدان التحرير وأمام قصر الاتحادية وفي مدن مصرية مختلفة، وبناء على الإعلان الجديد بقي الاستفتاء على الدستور في موعده السابق يوم السبت 15 كانون الأول (ديسمبر)، ما جعل الأفعال تتجاوز النوايا، وأصبح واضحاً أن الهدف الرئيسي هو تمرير التصويت على الدستور. وعلى صعيد المعارضين وفي مقدمهم الجبهة الوطنية للإنقاذ، وعلى رأسها حمدين صباحي وعمرو موسى والبرادعي، أعلنت أنها ستقاطع التصويت، واستمرارها في الاعتصام، وتحريك مسيرات إلى قصر الاتحادية، حتى سقوط الإعلان الدستوري، وتشكيل لجنة جديدة للدستور. والمتابع للصد والرد بين مؤسسة الرئاسة والمعارضين، يجد أن الخلاف أدى لانقسام القضاة، وإن قاطع الأغلبية، بل وأدى لتفتيت المعارضة عبر مشاركة أيمن نور على سبيل المثال في لقاء الرئيس، وتلاه اجتماع السيد البدوي بالرئيس مرسي، وأخيراً إعلان الجيش نزوله لحماية المقار الانتخابية خلال الاستفتاء على الدستور، بعد أن أعلن أنه يقف على الحياد من الخلاف على الدستور. العوامل الثلاثة تعطي شرعية للاستفتاء، إضافة لتحييد الجيش، يعتبر وجود قضاة مؤيدين لمراقبة الاستفتاء على...

قراءة المزيد

أٌرسل في يوليو 23, 2012 في مقالات | تعليقات (0)

حكومة مصر الالتفافية

بعد أكثر من أسبوعين من حلف الرئيس محمد مرسي لليمين رئيسا لمصر أمام المحكمه الدستوريه، لم يتم تسمية رئيس الوزراء لأول حكومه بعد الرئيس المنتخب، وخلال هذه الأيام قام الرئيس بزيارتين خارجتين مهمتين الأولى للسعودية، والثانية لحضور القمة الأفريقيه في أديس أبابا لترميم العلاقات المصرية الأفريقية، والتي تصدعت كثيرا إبان حكم مبارك مما يمثل أزمة لأمن مصر المائي. وخلال الأسبوعين الأولين من حكم مرسي لم يخل الموضوع من مناكفات داخليه، فقد ضرب بحكم المحكمه الدستوريه عرض الحائط وطلب من البرلمان الغير شرعي إعادة الإنعقاد، مما خلف تشاحن بين رئاسة الجمهورية والقضاء، التنازع بين موقع الرئاسة والقضاء إمتد لتصديق الرئيس على قانون اللجنه التأسيسية لتشكيل الدستور، والذي عٌد استباقا لنظر القضاء الإداري في حل لجنة تشكيل الدستور، لا سيما و محكمة القضاء الإداري حلت اللجنة التأسيسية الأولى لتشكيل الدستور، إستنادا للمادة 60 من الإعلان الدستوري الذي شدد على أن يكون جميع أعضاء اللجنة من خارج البرلمان. في خضم سعي الرئيس محمد مرسي وتياره الإخوان المسلمين لتشكيل الحكومه، كان العقبة الأولى الإتفاق مع المجلس العسكري على إبقاء العسكري على الوزارات السياديه،...

قراءة المزيد