قائمة الصفحات
قائمة اﻷقسام

أٌرسل في يونيو 30, 2014 في مقالات, مميز | تعليقات (0)

«أقول كمان؟»

«أقول كمان؟»

داخلياً يقوم الرئيس عبدالفتاح السيسي بالعمل على حاجة المواطن الأولى وهي الآمان، إذ ما زال الكاهرون والمترصدون يسعون إلى إشعال البلد وإعادتها لمرحلة التسعينات الميلادية، وآخرها التفجيرات الأربعة في مترو الأنفاق الأسبوع الماضي، كما أن القاهرة بدأت تتخلص من مرحلة اللادولة خلال الأعوام الثلاثة الماضية، وبدأت تتخلص من مظاهر الباعة الجائلين وعدم احترام النظام والمرور، وبدأت بالفعل استقبال العديد من السياح الخليجيين تبعاً لذلك. الجولات الخارجية للرئيس عبدالفتاح السيسي كانت لافتة، وعلى رأسها زيارة الجزائر ولقاء الرئيس عبدالعزيز بوتفليقة، إذ أكد ذلك أن الأمن الإقليمي أولوية لدى السيسي، ومن الواقعية أن ندرك أن مصر لا يُنتظر منها الكثير في ملفات عربية آسيوية مثل سورية والعراق، ولكن يُنتظر منها الكثير أفريقيا، وهو ما ظهر فعلاً خلال الأسبوع الأخير.  إذ كان الملف الليبي على قائمة أجندة مباحثات بوتفليقة – السيسي، لأنه من دون حصر قطع السلاح المنتشرة بالملايين في ليبيا، والتنسيق على إجراءات حدودية مع ليبيا، لن تتمكن مصر والجزائر من حماية أراضيهما، ولا مساعدة ليبيا على استعادة أمنها وعودة الدولة، ما يصب في أمن الشمال الأفريقي، وفقد هذا الأمان خصوصاً...

قراءة المزيد