قائمة الصفحات
قائمة اﻷقسام

أٌرسل في سبتمبر 30, 2012 في مقالات | تعليقات (0)

سورية… الثورة مرّت من هنا

هناك عاملان رئيسان يدفعان لعدم الحسم في سورية عبر جهد الأطراف الخارجية، يأتي على رأسهما الانتخابات الرئاسية الأميركية، التي تدفع الرئيس أوباما للحذر من أي مغامرة، قد تكلفه ضياع فرصته في الفوز بفترة رئاسية ثانية، العامل الآخر هو التراشق الإعلامي – التمثيلي في نظري – بين إسرائيل وإيران، حول التقدم في برنامج إيران النووي والتهديد المستمر من لدن إسرائيل بالقيام بضربة لإيران بشكل انفرادي، وهو ما حذر إسرائيل منه صراحة وزير الدفاع الأميركي بانيتا. في سورية نظام يحسن إشعال الحرائق خارج حديقته، كما اعتاد في لبنان وفي العراق منذ 2003، وفي مناطق عدة في المنطقة العربية والخليجية تحديداً، في لبنان فُضح مخططه لإشعال فتنه طائفيه عبر أحد «مناديبه» في لبنان وهو الوزير والنائب السابق ميشال سماحه، وأصابع سورية لا تبدو بعيدة من محاولة اغتيال الجنرال ميشال عون، صديق اليوم وعدو الأمس، إذ أبدى التيار الوطني الحر برئاسة ميشال عون في البرلمان امتعاضاً من سياسات بعض الأطراف في تيار 8 آذار الذي ينتمي إليه، لاسيما كتلة أمل برئاسة نبيه بري. النظام في سورية أيضاً يحسن توظيف الأزمات الخارجية حتى ولو...

قراءة المزيد