قائمة الصفحات
قائمة اﻷقسام

أٌرسل في أبريل 23, 2013 في مقالات | تعليقات (0)

أفرغ جيبك إن شئت

بدأ يوم السبت وإتجه كل منا إلى عمله أو دراسته، فوجدنا الطرق اغرورقت بلوحات برتقاليه تحمل صور العديد من المشاهير، وكلهم ينادونك كلمني على “ببلي”، ولا أعتقد أنه سبق وشاهدنا في السعودية أي إعلان يجمع كل الأطياف كما فعل ببلي، لديك الشاعر واللاعب والشيخ والمذيع والكاتب ونجوم الإعلام الجديد، لم يكن اللافت التنوع فقط ولكن القدرة على جمع هذا العدد من النجوم. إعلانيا لابد من رفع القبعه تقديرا للقدرة المالية والتفاوضية التي حققت هذا الجمع، ومن ناحية أخرى لفتني نقاش هذا الموضوع على تويتر، فهو لا يختلف كثيرا عن نقاشنا لأغلب المواضيع، فنحن أولا نساهم في التسويق للمنتج بسبنا قبل مدحنا، فنحن نخلق ما يسمى في علم التسويق ترويج، ومن المعلوم أنه لا توجد شهره سيئه، فحتى الإنتقاد يفيد المنتج في المحصله. هناك أكثر من محور يستحق النقاش في موضوع ببلي والدعاية عامة، ونظرة المجتمع لها، المحور الرئيس الذي تناوله الكثيرين بالنقاش، هو مشاركة “شيوخ الدين” في عمل تجاري بحت، وحصولهم على دخل عبر تقديم محتوى ديني، وإنتقاد فعل المشايخ يدل على إرتفاع الوعي، وربما سقوط بعض القداسه عن...

قراءة المزيد