قائمة الصفحات
قائمة اﻷقسام

أٌرسل في يونيو 7, 2021 في جريدة عكاظ, مقالات, مميز | تعليقات (0)

المفاوضات غير النووية مع إيران

المفاوضات غير النووية مع إيران

مع نهاية الجولة الخامسة من المفاوضات بين إيران ودول 5+1 في فيينا، يبدو أن هناك الكثير من التقدم في نتائج المفاوضات، وبعض التفاصيل العالقة التي استدعت جولة سادسة، خاصة حول نوايا إيران الجادة نحو سلاح نووي، ونظرتها للاتفاق كفرصة التقاط أنفاس، دون الالتفات بطبيعة الحال لدعابة فتوى المرشد. الجولة السادسة تأتي بالتزامن مع اجتماع مجلس المحافظين في الوكالة الدولية للطاقة الذرية لمناقشة تقريرين رفعهما أمين عام الوكالة رافايل غروسي، أفادا بعدم حصوله على معلومات تشرح سبب وجود آثار ليورانيوم مخصب في 3 مواقع إيرانية. وبالنظر إلى العوامل غير النووية في المفاوضات، التي لا تحدث في فيينا، بل حدثت في التصعيد مع غزة، وتحدث ضد عدة أهداف في الداخل الإيراني، الذي يمثل تصعيدا من إسرائيل، لجر إيران لحرب كافية لافساد المفاوضات، كان أبرز تلك الهجمات استهداف موقع نطنز في أبريل، بالتزامن مع بدء مفاوضات فيينا، ومع إعلان طهران أنذاك رفع نسبة تخصيب اليورانيوم لـ60%، وهو الهجوم الذي مثل ضربة لرواية إيران عن قوتها العسكرية والعرف السنوي لاستعراض الصواريخ والقطع العسكرية كل عام. التحليلات القادمة من موسكو تشير إلى أن الحوادث...

قراءة المزيد

أٌرسل في مايو 30, 2021 في جريدة عكاظ, مقالات, مميز | تعليقات (0)

رئيسي.. رئيسهم

رئيسي.. رئيسهم

تخطو واشنطن في فيينا نحو اتفاق نووي على شاكلة معاهدة ميونخ، وهي الاتفاقية التي تمت في ميونخ في 30 سبتمبر 1938 بين ألمانيا النازية من جهة، وبريطانيا، وفرنسا، وإيطاليا من جهة أخرى، وكانت بمثابة تسوية تسمح بضم ألمانيا النازية لمنطقة السوديت التابعة لتشيكوسلوفاكيا التي يعيش فيها مواطنون ناطقون بالألمانية في محاولة لاحتواء ألمانيا النازية وتجنب اندلاع حرب عالمية أخرى. وبالطبع لم يؤد استرضاء ألمانيا النازية إلا لمزيد من الجشع من لدن هتلر، ورغبته في التوسع وقضم مزيد من الجغرافيا الأوروبية، ولم تمنع هذه المعاهدة في حدها الأدنى من اندلاع حرب عالمية، راح ضحيتها نحو خمسين مليون شخص. تأتي أولى الخطايا الأمريكية بتجاهل الميزة المرجحة لهم في المفاوضات، وهي الضغوط القصوى من العقوبات التي فرضتها إدارة ترمب، وبالتالي تجاهل حقيقة أن إيران في حالة ضعف وهي من يجب أن يقدم تنازلات. لكن إيران نجحت في ذر الرماد على العيون وخلق قوة غير مباشرة، عبر التصعيد من قبل الحوثي في مأرب ضد المملكة، وتجاهل جائزة إزالة اسمهم من قوائم الإرهاب، وتعطيل الحكومة اللبنانية، وأن يكون صراع الحريري-عون هو المانع الظاهر للناس،...

قراءة المزيد

أٌرسل في مايو 24, 2021 في جريدة عكاظ, مقالات, مميز | تعليقات (0)

هل انتصرت حماس ؟

هل انتصرت حماس ؟

وضعت الحرب أوزارها وصواريخها، لم تكن حربا طويلة فالظروف العالمية لا تسمح بذلك، ولا تسمح بتعكير صفو المفاوضات الأمريكية الإيرانية في فيينا، وإن كانت الحرب في إحدى صورها جزءا من المفاوضات. لم تكن شرارة الحرب وما حدث في الشيخ جراح دافعا كافيا للحرب، لولا الحاجة السياسية لحماس ونتنياهو لخوض الحرب، وبدرجه أقل حركة فتح. فالرئيس عباس يحتاج مبررا لتأجيل الانتخابات بعذر أن إسرائيل لم تسمح بها في القدس، ونتنياهو يحتاج الحرب لتعزيز فرصه في حسم انتخابات خامسة تبقيه في منصبه، بعد أربعة انتخابات لم يتمكن خلالها من إقناع الناخب الإسرائيلي. الحديث عن القضاء على البنية التحتية لحماس، يعني أنه رفع من مستوى الأمان للمواطنين، والحصول على أسلحة نوعية بقيمة 730 مليون دولار من واشنطن، يعطي نتنياهو نقاطا إضافية في الداخل الإسرائيلي. من ناحية عسكرية، تعد الحرب بروفة إسرائيلية للتأكيد على جهوزيتها للسيناريوهات الأسوأ، خلال صراعها مع إيران التي تدفع إدارة بايدن بقوة لرفع العقوبات عنها، وقد جُرب هذا السيناريو جزئيا عبر إطلاق صواريخ من الجبهة الشمالية في سوريا ولبنان، بالتزامن مع المعركة الجنوبية مع غزة. حماس -من جهتها- عبرت...

قراءة المزيد

أٌرسل في مايو 17, 2021 في جريدة عكاظ, مقالات, مميز | تعليقات (0)

الشيخ جراح.. والحاج سليماني

الشيخ جراح.. والحاج سليماني

عادة ما تربط قضية فلسطين بالضمير الإنساني في الخطاب الشعبوي، بالرغم من أن ارتباطها بالوعي الفكري هو السبيل للفصل بين التجارة والدعاية والسياسة والحقوق، حيث إن الشأن الفلسطيني هو أمر جاهز لتوزيع التهم ولخلط الأوراق على حد سواء. ومع اشتعال القصف والصواريخ بين الجانب الإسرائيلي والفلسطيني، تبقى الحقيقة الوحيدة هي أرقام القتلى والمصابين، الذين أصبح قدرهم أن يكونوا حطب معركة لا ناقة لهم فيها ولا جمل، أما سياسيو الطرفين فهم في مأمن إلا من خطب الكذب السياسي. الجغرافيا العربية والشرق أوسطية أشد ترابطا من أي وقت مضى، لذا من الصعب الفصل بين ما يحدث في غزة وما حدث في موقع نطنز، باعتبارها خطوات لتعطيل أو تمرير الاتفاق النووي في فيينا، الذي تبدو الإدارة الأمريكية لاهثة نحو تحقيقه. بالتالي هنا يصح السؤال حول الصراع الجاري وهل هو بين إسرائيل وفلسطين، أم هي معركة افتعلتها حركة حماس الإخوانية، التي تدين بالولاء للحرس الثوري الإيراني، ويسمي مشعل هنية قاسم سليماني المسؤول عن القتل والتخريب في سورية والعراق ولبنان شهيد القدس. كما يصح السؤال أيضا حول مكر نتنياهو الذي لم يربح من تحول...

قراءة المزيد

أٌرسل في مايو 10, 2021 في جريدة عكاظ, مقالات, مميز | تعليقات (0)

آخر البضائع التركية

آخر البضائع التركية

شهدت الأيام الأخيرة العديد من التصريحات التركية الناعمة، نحو التقارب مع السعودية ومصر، بعد سنوات من الخلاف بلغ أوجه بعد إسقاط حكم جماعة الإخوان الإرهابية في مصر، وتحول أردوغان لكادر في المعارضة بشعار رابعة العدوية. يأتي هذا الود التركي بعد أشهر من تولي الرئيس بايدن سدة الحكم، الذي ذكر في طاولة مستديرة مع صحفيين قبل أن يدلف للبيت الأبيض عزمه إسقاط أردوغان من الحكم، وهو ما يعني البناء على قرارات ترمب بمعاقبة تركيا على شراء S400، ومن أبرز العقوبات حرمان أنقرة من طائرات F-35. وللتحرك التركي دافعان رئيسيان؛ أولهما الاقتصاد، الذي تأثر كثيرا في بلد يعتمد بشكل كبير على السياحة، التي ألمّ بها ما ألم بها من جائحة كورونا، والصدود الخليجي والعربي عن تركيا، التي أصبحت تهديدا على أمن السياح وحولت السياحة ملفا سياسيا. كذلك تأثرت تركيا بالعقوبات الاقتصادية وتراجع الصادرات، مما دفع بتلك العوامل مجتمعة إلى انخفاض كبير في قيمة العملة، وبالتالي تراجع قوة الاقتصاد، وهو الأمر الذي دفع تركيا للتمادي في مغامراتها في ليبيا بحثا عن غاز شرق المتوسط لتعويض خسائرها الاقتصادية. من جانبها قامت مصر بإدارة...

قراءة المزيد

أٌرسل في مايو 3, 2021 في جريدة عكاظ, مقالات, مميز | تعليقات (0)

سرحان عبدالبصير.. رئيساً لإيران

سرحان عبدالبصير.. رئيساً لإيران

في مسرحية شاهد ما شافش حاجة، يورد الزعيم في إحدى قفشاته العبارة الشهيرة «ضربني بوشو على إيدي يا سعادة البيه»، ليحمل العسكري تهمة تلقي صفعة منه، ليبدو المذنب بريئا والعسكري متهما. لا شك أن هذه المسرحية تصف بشكل دقيق وضع محمد جواد ظريف وزير خارجية إيران، فهو بعظمة لسانه، شاهد ما شافش حاجة، أكد في التسريب الأخير، أنه ضحى بالدبلوماسية كثيراً لصالح «ساحة المعركة»، مضيفاً أنه لم يتمكن يوماً من إقناع سليماني بطلباته. الوزير ظريف وفي التسريب أو التصريح الذي نشر إعلاميا من قبل «إيران إنترناشيونال»، ذهب أبعد من ذلك ليقول بأن نفوذه في السياسة الخارجية الإيرانية «صفر»، ونتذكر استقالة ظريف في فبراير من عام 2019، التي أعلن حينها أنها امتعاض من زيارة بشار الأسد لطهران دون علمه. كانت تلك الاستقالة والعودة عنها قبل تصفية قاسم سليماني، وهذا يضيف للدلائل الكثيرة من أن خسارة قاسم سليماني لم تكن أمرا هينا ولا سهل التعويض، وتشير لجبروت هذا الشخص الذي لم يتمكن ظريف أو غيره من النبس ببنت شفة قبل التأكد من رحيله. ومن ناحية ظريف فالاستقالة كانت في جزء منها...

قراءة المزيد