قائمة الصفحات
قائمة اﻷقسام

أٌرسل في يوليو 13, 2020 في جريدة عكاظ, مقالات, مميز | تعليقات (0)

إيران.. في موازين الضعف

إيران.. في موازين الضعف

اخترعت إيران ومنظومتها الإقليمية معاني أخرى للانتصار والهزيمة، فصارت حرب 2006 انتصاراً رغم ما سببته من خسائر بشرية وتدمير للبنية التحتية، ورغم أن أمين حزب الله صرح بنفسه بالقول إنه لو كان يعلم أن العملية التي قامت بها عناصره ستؤدي لهذه الحرب لما أقدم عليها. في سوريا قد تحدثك فضائيات المقاومة عن صمود الأسد، مبهرة هذا التصريح بـ«التصدي للإرهاب» و«الحرب الكونية»، حتى وإن كان على الأرض لم يكن يسيطر على أكثر من حوالى 22- 24% من الأرض قبل التدخل الروسي، وهو ما أخرج لنا من مجمع الأسد اللغوي، مصطلح «سوريا المفيدة». وبالتالي فالوطن الأم لهذه الأفكار «إيران» لا بد أن يتحدث عن ما يصيبه من أزمات، منذ إعادة العقوبات الأمريكية، عن الصمود كانتصار، ويحدثك حسن روحاني عن مصطلح «الصبر الإستراتيجي»، الذي لا يتجاوز كونه دعوات إلى السماء أن يغادر دونالد ترمب البيت الأبيض في الانتخابات الرئاسية القادمة نهاية العام الجاري. وفي واقع الأمر أن حالة إيران الحالية غاية في الضعف، قبل حتى أن نصل إلى موعد الانتخابات، والضعف ليس اقتصادياً فقط بل سياسياً أيضاً، ففي عام 2016 أقلعت قاذفات...

قراءة المزيد

أٌرسل في يوليو 6, 2020 في جريدة عكاظ, مقالات, مميز | تعليقات (0)

إيران ما بعد نطنز

إيران ما بعد نطنز

كانت العقوبات الأمريكية على إيران، بعد خروج واشنطن من الاتفاق النووي مايو 2018 شديدة الإيلام، وربما تأخر تأثيرها قليلاً تبعاً لما ترسب من أموال منذ توقيع الاتفاق في 2015 مع إدارة أوباما حتى خروج الإدارة الحالية منه. ولكن قوة العقوبات بدأت بالظهور تدريجياً، خاصة بعد انتهاء فترة الإعفاءات التي شملت بعض الدول من ثلاثة لستة أشهر بعد الخروج الأمريكي من الاتفاق، وكان لافتاً كيف استطاعت الإدارة الأمريكية الحالية تطويق المسام البديلة والتي كانت تستخدم من لدن النظام الإيراني للتكيف مع العقوبات السابقة. العقوبات أثرت بالتوازي على الداخل الإيراني وعلى المليشيات المدعومة من قبل إيران وعلى رأسها حزب الله اللبناني، ويكفي للدلالة على الصعوبات الاقتصادية التي تعيشها طهران، استعانة إيران بقرض من روسيا بقيمة 5 مليارات دولار لدعم ميزانية العام الجاري. بالإضافة إلى العرض الذي قدم للأوروبيين العام الماضي، بتقديم 15 مليار دولار لإيران، مقابل مبيعات نفطية آجلة، وهو الأمر الذي لم ير النور، وصولاً إلى طلب قرض من صندوق النقد الدولي، لأول مرة منذ عهد الشاه في الستينات الميلادية تحديداً. هذا الضغط الاقتصادي، قلل من خيارات إيران التي تستطيع...

قراءة المزيد

أٌرسل في يونيو 29, 2020 في جريدة عكاظ, مقالات, مميز | تعليقات (0)

مناهج الرؤية

مناهج الرؤية

يعد النفط ميزة نوعية لدول الخليج وتحديداً المملكة، ولهذا للمملكة ريادة في أوبك وفي سوق العرض والطلب العالمي، وربما ما حصل في مارس الماضي من محاولة تجربة حلم السعودية، كان له رد فعل السعودية الذي هز الأسواق حتى عاد الكثيرون لرشدهم، وأدركوا قاعدة المملكة؛ وهي الحفاظ على سوق متوازن لا شح للصادرات فيه ولا إغراق، بالشكل الذي يحمي مصالح المنتجين والمستوردين معا. ورغم أهمية النفط إلا أن السعودية خطت لنفسها رؤية تسمح لها بتنويع مداخيلها، خاصة أن لديها العديد من المناطق التي لم تستغل سياحياً، والتي من المؤكد أنها ستكون مناطق جذب للعديد من السياح، ولعل التجربة القصيرة في العام الماضي مع التأشيرات السياحية أكبر دليل على أن السياحة ستكون رافداً اقتصادياً كبيراً للمملكة. السعودية كدولة مترامية الأطراف لديها تنوع كبير في الجغرافيا والتاريخ، فمزارع الأحساء وعيونها تختلف عن جبال الطائف، أو عن سواحل البحر الأحمر المثالية للغوص، تاريخ العلا من الأنباط وباقي الممالك التي سكنت هذه المنطقة شمال المدينة المنورة، تختلف عن ثقافات عاشت في تيماء أو دومة الجندل. كما أن السعودية رغم شح المياه تملك تنوعاً زراعياً...

قراءة المزيد

أٌرسل في يونيو 22, 2020 في جريدة عكاظ, مقالات, مميز | تعليقات (0)

كتب عليكم القتال

كتب عليكم القتال

لا يملك الجيش المصري عقيدة عدوانية، وهو جيش دفاع وليس بجيش مهاجم، وهذه العقيدة تشكلت منذ تحرير سيناء في وقت الرئيس الراحل أنور السادات، وبقيت بعده هي العنوان لهذا الجيش. وحين قامت الثورة المصرية الأولى في 25 يناير، اضطلع الجيش بمهام وطنية أخرى، حمت مصر من السيناريوهات الأخرى في ما سمي بالربيع العربي، والتي كان أسوأها السيناريو الليبي والسوري، وتكرر موقف الجيش في 2013، حين كرر رفضه للوقوف مع الرئيس ضد شعبه، فعل ذلك مع حسني مبارك وكرر ذلك مع محمد مرسي، رغم الاحترام الكبير لتاريخ مبارك العسكري. في 2014 اعتدى تنظيم داعش على مجموعة من المصريين، فهبت الطائرات المصرية لقصفهم في ليبيا، وما فتئت القوات المصرية تقاتل الإرهاب في سيناء والذي يأتي عبر أنفاق غزة، ويتخفى بين أهالي العريش وما حولها، بدعم من قطر وتركيا بطبيعة الحال، ولا تغيب إيران عن المشهد الحمساوي، والذي يعتبر قادته قاسم سليماني شهيد القدس. ومن يعرف مصر التي يسكن جل سكانها على جنبات النيل، يعرف أن النيل بالنسبة لمصر هو أسلوب حياة، إذا لم تر النيل فأنت حقيقة لم تذهب إلى مصر،...

قراءة المزيد

أٌرسل في يونيو 15, 2020 في جريدة عكاظ | تعليقات (0)

تركيا في رمال ليبيا

تركيا في رمال ليبيا

بلا شك أن الرئيس رجب طيب أردوغان راكم غباء سياسيا على مر سنوات ما بعد الربيع العربي، جعله يرغب في التمدد عربيا على طريقة إيران، وجعله يظن بأنه قادر على تحقيق العلاقة الصعبة مع واشنطن وموسكو معا. علاقته مع موسكو تطورت بعد اعتذار كبير منه لإسقاط طائرة السوخوي الروسية، والتي تلتها مقاطعة اقتصادية روسية موجعة لتركيا، اضطرت أردوغان للذهاب والاعتذار من بوتين، ثم التنسيق على مسار سوتشي وأستانة مع إيران وروسيا، مما كفل تسليم حلب وحشر باقي المقاتلين والجماعات الإرهابية في إدلب. أردوغان ذهب أبعد من ذلك حين قام بشراء نظام الدفاع الجوي S400 من روسيا، وهو ما يتعارض مع عقيدة جيش عضو في الناتو، ويتدرب عسكريوه على طائرات F-35، وهذا بطبيعة الحال يبعده عن واشنطن، بالإضافة إلى دعم واشنطن للأكراد في سوريا وهو ما يقلقه أكثر، إلا أن هناك شعورا أن جينات المؤسسات التركية متناغمة أمريكيا وتتعامل مع أردوغان على أنه مرحلة وتعبر. ومن إدلب يبدو أن صفقة روسية – تركية تمت بحيث يتم تصدير المقاتلين إلى غرب ليبيا، وبالتالي تفريغ سوريا منهم، وتحقيق تغيير في الموازين لصالح...

قراءة المزيد

أٌرسل في يونيو 12, 2020 في جريدة عكاظ, مقالات, مميز | تعليقات (0)

بنزين الحوثيين.. لحرق اليمن

بنزين الحوثيين.. لحرق اليمن

في أغسطس من عام 2008، قبل أيام من احتلال الحوثيين العاصمة صنعاء، خرج عبدالملك الحوثي خاطباً في اليمنيين مندداً بقرار الحكومة رفع أسعار المحروقات، دفاعاً عن المواطن اليمني المغلوب على أمره، مرفقاً ذلك بمطالبة بإسقاط الحكومة. وقبل يومين أعلن الحوثيون تنفيذ تعديلات تحت مسمّى «اللائحة التنفيذية لقانون الزكاة»، تم فيها تخصيص امتيازات حصرية لمن وصفوهم بـ«بني هاشم» في إيرادات الدولة عن بقية اليمنيين، مما يسمح للميليشيا الإنقلابية الاستيلاء على ما يسمى الخُمس (20%) من ثروات اليمن؛ سواء كانت في البر أو في البحر، يشمل ذلك أملاك الدولة والمواطنين اليمنيين. هذان المثالان يشرحان الفرق بين الشعار والممارسة لدى الميليشيا المدعومة من إيران، ويبين بشكل أكبر أين يراد لهذا المشروع أن ينتهي، فهو كما عبر نصرالله يوماً عن مشروعه في لبنان بأن يصبح جزءاً من جمهورية الولي الفقيه، فهذا لا يختلف أيضاً على مستوى المستهدف للجمهورية اليمنية. وإذا نظرنا إلى ممارسات الحوثيين في المناطق التي تسيطر عليها، نجد أنها لا تهتم بمصالح الشعب اليمني، ولا تحترم التوازنات القبلية، وفي ملف المساعدات صادرت منها وأخذت الإتاوات وصادرت لقاحات الكوليرا لصالح مقاتليها فقط،...

قراءة المزيد