قائمة الصفحات
قائمة اﻷقسام

أٌرسل في سبتمبر 20, 2021 في جريدة عكاظ, مقالات, مميز | تعليقات (0)

فن إغضاب الحلفاء

فن إغضاب الحلفاء

أعلنت الولايات المتحدة وبريطانيا وأستراليا عن اتفاقية أمنية خاصة لتبادل تقنيات عسكرية متقدمة في محاولة لمواجهة النفوذ الصيني، ومن خلال هذه الشراكة ستتمكن أستراليا من بناء غواصات تعمل بالطاقة النووية لأول مرة في تاريخها. وحملت الاتفاقية اسم «أوكوس». ومثّلت الاتفاقية أول خطوة جدية لمواجهة التمدد الصيني بعد مغادرة الجيش الأمريكي لأفغانستان، الأمر الذي شكّل صورة سلبية عن واشنطن كدولة تغادر الميدان بعد خسائر بشرية ومادية، وكانت عودة طالبان السريعة مفاجئة، هذا الأمر أيضا صور الولايات المتحدة كمن تتخلى عن حلفائها. لذا تأتي الاتفاقية الأمريكية البريطانية الأسترالية لتعزيز صورة الحليف الموثوق، وبموجب هذه الاتفاقية ألغت أستراليا عقداً موقعاً مع فرنسا عام 2016، لبناء غواصات فرنسية التصميم، مما دعا وزير الخارجية الفرنسي ليسمي هذه الخطوة «طعنة من الخلف». الفرنسيون علقوا على هذه الخطوة بأنه لا يوجد فارق حقيقي بين ترامب وبايدن، فكلاهما ينفذ سياسة أمريكا أولاً، حتى لو كان ذلك على حساب الحلفاء، وأن إلغاء الاتفاقية يعد أمراً خطيراً. غضب باريس وصل لدرجة سحب السفير في كل من واشنطن وكانبرا، وهذه السياسة الأمريكية التي تعزز وحدة الدول الناطقة بالإنجليزية، على حساب...

قراءة المزيد

أٌرسل في سبتمبر 6, 2021 في جريدة عكاظ, مقالات, مميز | تعليقات (0)

إيران إذ تتعلم من أفغانستان

إيران إذ تتعلم من أفغانستان

قبل عامين في مثل هذا التوقيت تقريبا، وتحديدا في الرابع عشر من سبتمبر، قررت إيران تغيير قواعد اللعبة، واستهداف المملكة من الشمال، وتوجيه ضربة لأكبر معمل لتكرير النفط في العالم، حيث شنت طائرات مسيرة وصواريخ كروز هجمات على منشأتي بقيق وهجرة خريص. آنذاك خرج الحوثيون للحديث عن مسؤوليتهم عن الهجمات، التي تبعد أكثر من 1500 كم عن اليمن، وهو أمر غير منطقي رياضيا، ولا يفسر ذلك إلا على خطى إجبار العالم القبول بالحوثيين سلطة متفردة بحكم اليوم، امتنانا لها على ما تفعله من استهداف للمدنيين في اليمن وفي دول الجوار، على قاعدة تطويع المجرمين بمكافآت سياسية. تغيير قواعد اللعبة بدأ بإقحام العراق في استهداف جواره العربي، كما أشارت صحف أمريكية لذلك الأمر آنذاك، وهو ما مثل تحذيرا لرئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي من الذهاب بعيدا في علاقات متوازنة، كما تم تحذير حيدر العبادي من قبله، للتأكيد على عزل العراق عربيا كهدف إستراتيجي إيراني. ولعل توقيت هجمات السبت الماضي، والتي أعقبت قمة التعاون والشراكة والتي استضافتها بغداد، وشهدت مشاركة 9 دول عربية وأجنبية ومنظمات عربية ودولية، ما عُد خطوة مميزة...

قراءة المزيد

أٌرسل في أغسطس 30, 2021 في جريدة عكاظ, مقالات, مميز | تعليقات (0)

لا بأس يا بدر التمام

لا بأس يا بدر التمام

شكل سمو الأمير بدر بن عبدالمحسن بن عبدالعزيز ما يتجاوز الظاهرة في العالم العربي، وذلك على عدة مستويات، أولاها الاستمرارية وقدرة المحافظة على درجة مرتفعة من جودة وتماسك النص والمفردة والصورة الشعرية، والأمر الآخر وجود إبداع خارج إطار المنافسة وصورة لا تشبه إلا ريشة البدر، حين يرسم قصيدة كما يرسم لوحاته. هذا ما جعل أجيالا عاشت حياتها على كلمات قصائده وصوت المغنى منها. كتب الأغنية الوطنية فأعاد تعريف الوطن، وأصبحت فوق هام السحب بمثابة النشيد الوطني الثاني، وطرب السعوديين على العديد من الأوبريتات الوطنية في الجنادرية. أجيال عدة أحبت وفارقت على قصائده، كانت كلماته أفضل وصف للفرح والترح، فقد كان من القلائل وربما النوادر الذين لم يختلفوا حوله، وربما اختلفوا فقط على القصيدة الأجمل أو الأغنية الأروع. وعلى مستوى الأغنية تحديدا، مثّل الأمير بدر تيار تجديد للأغنية السعودية، وهو تغيير مستمر وشامل، فقد كتب المفردة النجدية والمفردة الحجازية، كما كتب بالفصحى، وتحدث عن قصة سائر أرجاء الوطن، وآخرها المشاركة في أمسية شعرية قبل سنوات في محايل عسير، تقديراً لتضحيات الجنود البواسل في عاصفة الحزم. شارك سموه في أمسية باليونسكو...

قراءة المزيد

أٌرسل في أغسطس 16, 2021 في جريدة عكاظ, مقالات, مميز | تعليقات (0)

حرب الأيام التسعة

حرب الأيام التسعة

هل يصح أن نسمي ما يحدث في أفغانستان حربا؟ من زاوية لم يحارب أحد طالبان في سيطرتها على المحافظات على طريقة تساقط حبات الدومينو، وربما يكون الوصف الأقرب مسرحية هزيلة النص، من زاوية أن المخرج استعجل النهاية، وصدم حتى بعض الممثلين على المسرح والمتأهبين من حوله. يأتي هذا الانسحاب بعد حوالى عشرين سنة من حادثة الحادي عشر من سبتمبر، وربما من المفيد سياسيا الحديث في الذكرى العشرين عن سحب القوات أخيرا بعد خسائر بشرية ومادية فادحة، حيث قدر البنتاغون الكلفة العسكرية للأعمال الميدانية بما يتجاوز ثمانمائة مليون دولار، وبمقارنة مع حروب أخرى خاضتها واشنطن في العراق وغيرها أعتقد أن الرقم يتجاوز ذلك كثيرا. ولكن أي رسالة تمنحها طالبان للرئيس بايدن وهي تصر على التهام كابل قبل حلول الذكرى، أليست هذه الحركة التي دعمت وتحالفت من تنظيم القاعدة الذي تسبب في تلك الحادثة، الأمن ليس مضرا لصورة أمريكا القوية، وسمعتها كحليف غير موثوق به مقارنة بالنموذج الروسي في عدة مواقع. بل ربما يسأل المتابع الأمريكي على ماذا كانت إدارة ترمب ومن بعده إدارة بايدن تفاوض طالبان، وهل طالبان لم تأخذ...

قراءة المزيد

أٌرسل في أغسطس 1, 2021 في جريدة عكاظ, مقالات, مميز | تعليقات (0)

النعش الأخير للإخوان

النعش الأخير للإخوان

لم يظن البوعزيزي وهو يحرق جسده أن تونس ستسلم روحها للإخوان المسلمين، وستكون تونس ذات الإرث العلماني العريق إحدى أكبر الدول المصدره للمقاتلين إلى داعش، وأن الفساد الذي ضاق به التونسيون في عهد بن علي سيصير مضاعفا في عهد الغنوشي. لحظة الربيع العربي بلا شك مثلت ارتباكا في التحليل لدى الكثيرين، وخلط المتابعين بين تونس النموذج في التغيير السلمي، وبين تميز إخوان تونس أو سلميتهم، وبعد عقد من الزمن تبين أن ما يجمع الإخوان كفكر في بلاد العالم، يتجاوز المشترك من الصفات بين أبناء وطن واحد. تكدست المشاكل في تونس جراء سيطرة الإخوان على البرلمان، وقيادتهم للحكومة من المقعد الخلفي، تراجعت القدرات الزراعية والسياحية، وأصبحت أرقام الفساد مهولة، وفاقم ذلك تضخم حالات كورونا في البلاد. فما كان من الرئيس قيس سعيد إلا أن استعان بالمادة ثمانين من الدستور ليوقف هذا النزيف، وليقوم بحركة تصحيحية تستند إلى صوت الشارع ومصلحة البلاد، فكانت أول مؤشرات ذلك تلويح الإخوان بالعنف ومحاولتهم الاعتصام في البرلمان، إذن هذا وجه إخوان تونس لا يختلف كثيرا عن إخوان مصر بعد عزل مرسي. كما تباكى الإخوان بعد...

قراءة المزيد

أٌرسل في يوليو 25, 2021 في جريدة عكاظ, مقالات, مميز | تعليقات (0)

هل تغيرت قواعد الملعب السوري ؟

هل تغيرت قواعد الملعب السوري ؟

أعلن بشار الأسد فوزه في الانتخابات الثانية بعد الثورة، في انتخابات لا تختلف كثيرا عن سابقاتها، على مستوى الشعارات، ولا على مستوى ديكور الحضور من فنانين وممثلين. هذه الانتخابات تأتي بعد تغير الإدارة الأمريكية، وبعد تغير الإدارة الإسرائيلية أيضا، كما تأتي بعد خطوات حوار روسي أمريكي جيد، وهو ما يؤسس لمرحلة جديدة في سوريا. والتغير العسكري الأبرز المرتبط ربما بهذه التغيرات العسكرية، هو البيانات الروسية غير المرحبة بآخر عمليتي قصف إسرائيليتين، الأولى استهدفت منطقة السفيرة بريف محافظة حلب، والثانية طالت مواقع في منطقة القصير بريف محافظة حمص. وذكر بيان وزارة الدفاع الروسية أن منظومتي الدفاع الجوي الروسيتين (بانتسير، بوك)، اللتين يمتلكهما الجيش السوري أسقطتا «معظم الصواريخ الإسرائيلية»، التي تتوزع على 4 في ريف حمص و8 بريف حلب. وهو الأمر الذي حمل عدة رسائل، فأولا موسكو تعزز صورة بشار الأسد بعد الانتخابات، وتشير إلى أن لديه قدرات عسكرية مختلفة عن السابق، وتضع رسائل واضحة لإسرائيل بأن استمرار القصف دون تنسيق كامل أمر غير مقبول، كما تضع خطا فاصلا بين الأهداف الإيرانية، والأهداف الخاصة بالنظام السوري التي تشرف عليها موسكو بشكل...

قراءة المزيد