قائمة الصفحات
قائمة اﻷقسام

أٌرسل في نوفمبر 9, 2020 في جريدة عكاظ, مقالات, مميز | تعليقات (0)

هل تعود أمريكا موحدة مجدداً

هل تعود أمريكا موحدة مجدداً

إن كان من مفاجأة في الانتخابات الأمريكية فهي النتائج التي حققها الرئيس دونالد ترمب، فقد كان متوقعا أن يتلقى خسارة كبيرة، جراء عدة عوامل على رأسها إدارة المعركة مع فايروس كورونا. حقق الرئيس ترمب في سنواته الثلاث الأول أرقاما اقتصادية كبيرة، على مستوى النمو وخفض نسب البطالة، وساهم في تعديل الميزان التجاري مع الصين بعض الشيء، وأتى ذلك مع زيادة صادرات أمريكا من السلع الغذائية للصين بقيمة خمسين مليار دولار. لم يكن رئيسا تقليديا ولا خرج من المدرسة الكلاسيكية للسياسة الأمريكية، لكن فوزه في 2016 كان مؤشراً على أن الأمريكان سئموا الساسة المعتادين، ومؤشرا على أن حملته لمست زوايا في الوجدان الأمريكي، لم تكن في خطط أغلب الساسة الأمريكيين. السنة الأخيرة كانت سنة كبيسة بمعنى الكلمة على ترمب، فمن كان يتوقع أن تصبح أمريكا في أقصى الغرب، أكبر متضرر من كوفيد-١٩ والذي خرج من ووهان الصينية في أقصى الشرق، وأن يزيد ذلك قضية جورج فلويد، والتي لم تصمد أمامها أرقام ترمب في الخفض الكبير لنسبة البطالة بين السود الأمريكيين. عامل مهم أسهم كثيرا في خسارة ترمب، وهو اعتبار جل...

قراءة المزيد

أٌرسل في نوفمبر 2, 2020 في جريدة عكاظ, مقالات, مميز | تعليقات (0)

هل سيبقى الفيل في الغرفة ؟

هل سيبقى الفيل في الغرفة ؟

تبدو الكتابة هذا الأسبوع في أي موضوع عدا الانتخابات الأمريكية هو هروب من الموضوع الرئيسي الذي يترقبه الكثيرون حول العالم، وسط مبالغة شعبية في العالم العربي عن حجم تأثير هذا التغيير على تفاصيل المنطقة، وهو كما يقول المثل الأمريكي «الفيل في الغرفة». ونحن هنا بين تناولين لفهم السياسة الخارجية الأمريكية، هناك فهم يبالغ في اعتبار التغييرات في المناصب التنفيذية كشكليات، وأن لأمريكا مخططاتها الراسخة التي تسير عليها منذ عمل على هندستها هنري كسينجر في سبعينات القرن الماضي. وهذا الفهم يغفل في الدرجة الأولى أن النظام الأمريكي هو نظام رئاسي وليس نظاما برلمانيا، مما يمنح الرئيس سلطات كبيرة، وقدرة كاملة على حرف السياسة الأمريكية نحو ملف خارجي بدرجة كبيرة، لكن حتى هذا التحليل يؤخذ بطريقة مبالغ فيها، فلا ترمب لو استمر في المكتب البيضاوي سيخوض في اليوم التالي حربا مع إيران، ولا بايدن سيقفز إلى الاتفاق النووي في اليوم التالي لدخول البيت الأبيض. وأرى أن أمريكا كدولة عظمى وبما لها من تأثير، هي في نهاية الأمر تقيم الواقع الموجود أولا ولا تصنعه بالضرورة، فاليوم الرئيس الأمريكي يأتي لمنطقة تتجه دولها...

قراءة المزيد

أٌرسل في أكتوبر 26, 2020 في جريدة عكاظ, مقالات, مميز | تعليقات (0)

المصدومون من السلام

المصدومون من السلام

أعلن وزير العدل السوداني نصر الله عبدالباري أن صدور قرار إزالة السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب وإعلان قرار السلام مع إسرائيل في يوم واحد جاء بسبب تأخر السودان في إكمال إجراءات فتح الحساب المشترك لدفع التعويضات المتوجبة عليه لأسر ضحايا هجمات إرهابية طالت عواصم أفريقية في 1998. وبالتأكيد أن خطوة القيادة السودانية للنجاح بالخروج من قائمة الدول الراعية للإرهاب يعد منجزا كبيرا، حيث كان وجود السودان في القائمة معطلا للفرص الاستثمارية ولتداول النقد بالعملة الصعبة، برغم ما يحظى به السودان من فرص استثمارية خاصة في المجال الزراعي. السودان بإعلانه التطبيع مع إسرائيل ينضم للبحرين والإمارات، اللتين أعلنتا عقد اتفاق سلام مع إسرائيل، وهو مسار جديد في العالم العربي يتسق بالعقلانية السياسية وتوديع مرحلة الخطابات الرنانة، وينضم كذلك لمصر والأردن اللتين وقعتا اتفاق سلام سابقا، وفلسطين التي وقعت اتفاق مدريد. خلال الفترة الماضية كانت الدولتان الخليجيتان تخضعان لهجوم حاد ومتوقع، مع من يجب تسميتهم المصدومين من السلام، وهؤلاء يجمعهم أنهم وضعوا رصيدهم كله في سهم المزايدة السياسية، أو شد عصب الشارع بفكرة المقاومة، وأسميها فكرة لأنه لا واقع لها...

قراءة المزيد

أٌرسل في أكتوبر 19, 2020 في جريدة عكاظ, مقالات, مميز | تعليقات (0)

وطننا الذي لا نعرفه

وطننا الذي لا نعرفه

عشنا سنوات والسياحة عندنا تساوي السفر للخارج، والسياح الذين نعرفهم هم الحجاج والمعتمرون، وحتى هؤلاء كان لهم مواسم محددة، بالرغم من أن العمرة متاحة على مدار العام. ومع الإعلان عن رؤية المملكة 2030، والحديث عن تنويع مصادر الدخل وتقليل الاعتمادية على النفط، بدا للبعض ملف السياحة والضيافة كمورد اقتصادي رئيسي غير مقنع في البدايات، ومن سيأتي سائحاً إلى المملكة من أوروبا أو الصين. لاحقاً تم الإعلان عن عدة مشاريع كبرى كالقدية ونيوم والبحر الأحمر، بالإضافة لتأسيس عدة هيئات كالهيئة الملكية لمحافظة العلا، التي تعد -بحسب رؤية سمو ولي العهد للعلا التي أطلقت في عام 2019- أكبر متحف حي مفتوح للعالم، وهدية المملكة للعالم. هذه المشاريع فتحت أعيننا على كنوز متنوعة في المملكة، ومن هنا أحسنت وزارة السياحة حين استخدمت عبارة أهلاً بالعالم، باعتبار السعودية الوجهة التي تعبر في تفاصيلها المتنوعة عن العالم العربي، من البحر إلى الجبل، ومن الآثار في العلا وحائل والأحساء والدرعية، مروراً بالجو الجميل صيفاً في الجنوب. أيضاً ما قدمته الوزارة الفتية وزارة الثقافة، من اهتمام بمختلف ألوان القوة الناعمة السعودية من الشعر والموسيقى مروراً بالأزياء...

قراءة المزيد

أٌرسل في أكتوبر 12, 2020 في جريدة عكاظ, مقالات, مميز | تعليقات (0)

إلى من تنحاز فلسطين ؟

إلى من تنحاز فلسطين ؟

في عام 2018 وبعد أن أعلن الرئيس ترمب نقل السفارة الأمريكية رسمياً من تل أبيب إلى القدس، وهو القرار الذي أقره الكونغرس من عام 1998، قرر الملك سلمان بن عبدالعزيز تسمية القمة العربية التي أقيمت في الظهران بقمة القدس. هذا القرار أظهر بوضوح أن السعودية بعلاقتها المميزة مع إدارة الرئيس ترمب، تمارس استقلاليتها وتتماهى مع مواقفها الثابتة عبر التاريخ، والإيمان في حق الفلسطينيين بدولة على حدود 67 عاصمتها القدس الشرقية. هذا الموقف الثابت عبرت عنه مبادرة الملك فهد حين كان ولياً للعهد في فاس 1981، وكذلك مبادرة الملك عبدالله في قمة بيروت 2002، التي تحولت إلى مبادرة عربية. شهدت السنوات الأخيرة مزيداً من الدعم من المملكة للأونروا (جمعية غوث وتشغيل اللاجئين في الشرق الأدنى)، وذلك بعد موجات من تراجع الدعم الأمريكي للمنظمات الداعمة للفلسطينيين لخلق ضغط اقتصادي، ولكن السعودية لم تسمح بذلك دافعة نحو قرار فلسطيني غير خاضع للضغوط الاقتصادية. اليوم ومع توقيع الإمارات والبحرين لاتفاقيات سلام مع إسرائيل، واقتراب دول أخرى من نفس المسار، يظهر ارتباك في القيادات الفلسطينية، فالعديد راهن على استمرار الأزمة لتستمر المنفعة، كما أن...

قراءة المزيد