قائمة الصفحات
قائمة اﻷقسام

أٌرسل في يناير 6, 2020 في مقالات, مميز | تعليقات (0)

إيران بعد سليماني

إيران بعد سليماني

تُعد تصفية طائرة الدرون الأمريكية لقائد فيلق القدس قاسم سليماني، تغييرا في قواعد الاشتباك العسكري بين واشنطن وطهران، وهي في جزء منها رد كرامة للجيش الأمريكي والسلاح الأمريكي، عقب إسقاط الحرس الثوري لطائرة «MQ-4C تريتون» الأمريكية فوق مضيق هرمز يونيو الماضي. وقواعد الاشتباك قد تكون تغيرت قبل ذلك وتحديداً عقب تجاوز الخط الأحمر، عبر قتل مقاول أمريكي في قاعدة للتحالف الدولي قرب كركوك، علماً بأن الرئيس ترمب حين تراجع عن الرد على إسقاط إيران للطائرة الأمريكية، علل ذلك بعدم وجود ضحايا أمريكان، وأن الرد المقترح سيكون مبالغا فيه كردة فعل ويشمل ضحايا من الجانب الإيراني. هذه المقاربة فهمها متأخرا النظام الإيراني، ويتضح ذلك في تصريح كبير المتحدثين باسم القوات المسلحة الإيرانية أبو الفضل شكارجي، أن «إيران ستمتنع عن أي رد متهور ومتسرع» رداً على مقتل قائد فيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني في غارة أمريكية بمطار بغداد، بعد وصوله إليها قادماً من دمشق. بعد استهداف قاعدة التحالف الدولي واغتيال وجرح جنود أمريكيين وعراقيين، كان اختبارا حقيقيا للإدارة الأمريكية ومدى تمسكها بعدم الرد عسكريا على إيران، آخذين بالاعتبار العوامل الأمريكية...

قراءة المزيد

أٌرسل في يناير 4, 2020 في مقالات, مميز | تعليقات (0)

أمريكا بين سفارتين

أمريكا بين سفارتين

يغادرنا عام 2019 بعد أن توقعنا أن يكون عاما تعب فيه الجميع من النزاعات التي مزقت العالم العربي، وأن يكون إطفاء الحرائق في ليبيا واليمن وسوريا ثمرة هذا عام، بعد سنوات من الحروب اندلعت في 2011 وجعلت الدولة الوطنية في عديد من العواصم وجهة نظر. ولأن العنوان الأبرز للعام المنصرم هو العقوبات القصوى على إيران، فقد كان متوقعاً أن يكون عام صراع مع إيران، مع رغبة لدى كل الأطراف ما عدا إيران لتجنب الحلول العسكرية. ولأن العقوبات كانت اقتصادية فقد تأثرت العواصم العربية الأربع التي يتفاخر الحرس الثوري بالسيطرة عليها، خاصه العاصمتين اللتان لم يضربهما زلزال الربيع العربي، وهما بغداد وبيروت، وذلك لعدة أسباب أبرزها أن ليس في تلك العواصم ديكتاتور يطالبه الشارع بالرحيل، بل هي طبقة سياسية كاملة تترابط بالمحاصصة، وبالتالي يحتاج النظام لحلاقة شعر بالكامل . الحاكم الفعلي في البلدين هو قاسم سليماني، مع خصوصية محفوظة للبلدين، غير أن الأطراف المشاركة في التركيبة السياسية أو الجيوش الوطنية لا تملك ترف قرار السلم والحرب. سوريا واليمن على العكس ارتفعت أولويتها في نشرات الأخبار، واختفت في أيام عدة من...

قراءة المزيد

أٌرسل في ديسمبر 30, 2019 في مقالات, مميز | تعليقات (0)

هل فقئت عين الأسد ؟

هل فقئت عين الأسد ؟

الأكسجين بالنسبة للنظام الإيراني هو العدو الخارجي، بدون عدو خارجي سيناقش المواطن الإيراني التنمية والانفتاح والبنية التحتية وفساد الحرس الثوري، وكل هذه الملفات لا يمكن تغطيتها إلا ببطانية المؤامرة، ودعاية استهداف الثورة وبالتالي سعي الأعداء لتعطيل خروج المهدي. الوضع في إيران لا يتناسب مع مقدرات هذا البلد وإرثه الثقافي العريق، فإيران هي رابع دولة في العالم على مستوى الاحتياطي النفطي باحتياطي نفط مؤكد يتجاوز 157 مليار برميل، بينما إيران في المركز الثاني عالميا على احتياطات الغاز الطبيعي المؤكد بما يتجاوز 33 تريليون متر مكعب. بينما اضطرت الحكومة تبعا للعقوبات الأمريكية القاسية، إلى رفع أسعار البنزين في منتصف نوفمبر، مما أدى إلى اندلاع تظاهرات في أنحاء البلاد قبل أن تقوم قوات الأمن بقمعها وسط حظر شبكة الإنترنت، وحرمان أكثر من أربعين مليون مواطن من التواصل، خشية من تنظيم مزيد من الاحتجاجات. وانتهجت الحكومة الإيرانية قرار القتل بالرصاص الحي بتوجيهات من المرشد الأعلى، الذي يقتنع بترابط الاحتجاجات مع الوضع الاقتصادي الناتج من المظاهرات، وبالتالي فخروج الشباب للطرقات هو هدف أمريكي، وعليه يعتبر التلكؤ في قتل الشعب الإيراني خدمة لأجندة ترمب ودول...

قراءة المزيد

أٌرسل في ديسمبر 28, 2019 في مقالات, مميز | تعليقات (0)

أردوغان.. وكثبان ليبيا الرملية

أردوغان.. وكثبان ليبيا الرملية

لتركيا أردوغان طموحات توسعية لا تختلف عن إيران كثيراً، وكلاهما تدثر بالقوة الناعمة حتى سقط القناع في مرحلة ما، فقد تحسنت صورة إيران لدى كثير من المجتمعات العربية بعد حرب 2006، تحت قاعدة عدو إسرائيل صديقي، وبدعم من رافعة الإخوان المسلمين الذين دأبوا على المتاجرة بالقضية الفلسطينية كما هو حال النظام الإيراني. كما تحسنت صورة تركيا كثيراً في فترة أردوغان، عبر تصدير فكرة النموذج الاقتصادي الناجح، والذي يبدو أن أردوغان لم يكن مسؤولاً عن هذا النجاح، بل بعض رفاق الحزب الذين انفضوا عنه، وهم وزير الاقتصاد الناجح علي باجان، ورئيس الوزراء أحمد داوود أوغلو صاحب نظرية تصفير المشاكل مع الجيران لتحقيق مكاسب اقتصادية وسياحية عدة، والرئيس عبدالله غل. الصورة الناعمة لتركيا اخترقت المنازل العربية عبر الدراما التي شكلت عامل جذب كبير للسياح ولمن تملكوا عقارات هناك، ولا شك أن تجار السناب ساهموا في تسويق العقارات التركية التي اتضح زيف الكثير منها ومشاكل قضائية في بلد لا يحترم سيادة القانون. صورة إيران نصف الجيدة سقطت مع بداية الثورة السورية، حيث تبين أن المقاومة ما هي إلا مقاومة أي إرادة عربية...

قراءة المزيد

أٌرسل في ديسمبر 23, 2019 في مقالات, مميز | تعليقات (0)

من أتى العلا

من أتى العلا

يعد السفر أمراً ممتعاً لكثير من الناس، حيث بلغ عدد السياح في العام 2018 أكثر من 1.400 مليار، أي ما يقارب نصف سكان الكرة الأرضية. وفِي الأسبوع الماضي ذهبت إلى مدينة العلا شمال غرب السعودية، والحقيقة أن التجربة كانت مختلفة عن أي وجهة سياحية قصدتها من قبل، وشعرت منذ هبوط الطائرة، أن شيئا ما انتشلني ووضعني داخل تفاصيل فيلم سينمائي. في العلا طبيعة حقيقية تبهرك أكثر من الخيال، مناظر الجبال والنحت فيها متعة بصرية غير منتهية، يحيطها كسوار غابات من النخيل مظلومة اقتصاديا، لعدم اكتمال منظومة التغليف والتسويق والتصدير، وبالتالي يذهب بالجملة لمناطق أخرى، كما تتميز العلا بمنتجات الحمضيات، ويجب على الزائر المرور بالساعة الشمسية في السوق الشعبي، وهو عُرف قديم في المنطقة يُعنى بتقاسم الماء بين المزارعين حسب ظل الساعة. كنت أتساءل منذ العام الماضي وأنا أشاهد فعاليات شتاء طنطورة على التلفاز، ما مدى تقبل أهالي المدينة والذين يبلغ تعدادهم ستين ألف نسمة لهذه النقلة النوعية التي تحدث على الأرض، والإجابة كانت حاضرة بداية لدى الشاب سلطان الذي يعمل في شركة سياحية ويرافق بالسيارة زوار المدينة. يحكي عن...

قراءة المزيد